زايد السعيدي

الثلاثاء، مايو 02، 2006

تمر الايام

تمر الايام و لا ندري هل نحن نسير في الطريق الصحيح أم لا ...
بالبارحة كنا في مقاعد الدراسة و اليوم هقد غادرنها ...
بدأت معالم الحياة بكل تفاصيلها تظهر رويدا رويدا ، و بدأ الزمن برسم المعالم المخفية لوجودنا في هذا العالم ...
كلما انتقلنا و كلما ارتحلنا نظل كما نحن ، بشر لهم طموحاتهم ، آمالهم ، أحلامهم ...
ولكن الزمن يغير وجهتنا ، يغير نشاطنا ، يغير مزاجنا ...
كثير من الأحيان ما أتوقف لاستجدي الزمن برهة من الوقت حتى أتأمل في وجوه الناس ، في معالمهم ، في اعماق أحاسيسهم المرتسمة على وجههم ...
هناك من ترى البؤس قد وضع رحاله على وجهه ...
هناك من ترى فيه مسحة اليسر و البهارج المتصنعة ...
هناك من ترى صدق و الأمل في محياه ...
و جوه سعيده ، أخرى مهمومه ، كل في مكان واحد !!
--------------------------
تمر على الإنسان لحظات لا يدري ما مستقبله ، تجده دائما في قلق مدفون في أعماق نفسه ، غالبا من يحلم و يحلم بمستقبل رائع ، مفعم بالأمل و البهجة والحياة ، يذهب إلى ما وراء الأحلام ، يعيش الحلم بكل تفاصيله ، بكل معالمه ، بكل جهده يحاول أن لا يخرج من حلمه الجميل ...
وفجأة يتبخر الحلم ...
و بدون مقدمات ...
تتبخر تلك لحظات السعادة ...
و يبقى الواقع .....
-------------------------------------
كثير ما يمتلئ الواحد منا بمشاعر و طموحات و آمال و صعوبات و أزمات ، فيبحث عن شخص يحبه ، يثق به ، حتى يستمع له باهتمام ، يتفاعل معه و كأنه هو من يتحدث ...
ولكن قد لا يجد من يريد ...
و عندها ...
يدرك أنه في عالم أخر يختلف عن عالمه الافتراضي !!
يدرك أنه لا بد أن يتكيف مع أناس لا يتصفون بكمال ...
---------------------------------------
تبقى المرأة هي اللغز الذي يحيرني ...
حاولت أن أفك ذاك اللغز الذي ما فتئ يتحداني ...
حاولت أن أشرحهها بمبضع أفكاري ..
حاولت أن أغوص فيها بكل وجداني ..
فما زالت تتحداني ...
استنجدت بكل قواتي...
أقلامي....
كتابتي ....
أفكاري ....
وهجمت بكل اصرارٍ ...
عليها !!
على ابتسامتها ..
على أفكارها ...
على عيونها ...
حتى على خصلات شعرها ..
آآآه نسيت غزواتي...
أنستي نفسي ...
و هكذا حالي ...
ما أن أبدأ حتى تنسني ...

التعليقات: 6

  • وااو...حلو كثير ...ما شاء الله.... أنت اللي كتبته أم مقتبس من أحد ما...يا ريت أقدر أكتب كذا ، بس أنا مالي مع الشعر و النثر و هالسوالف ،
    عموما أنا كثير معجبة بالبلوج هذا و صرت أحب أزوره و اقرأ فيه ، لسه ما اكتشف باقي الإخوة و الأخوات و بلوجاتهم ، لكني زرت بشكل عشوائي بلوج لواحد قرفني صدمني (لوع علي – تو بتعرف إني عمانية)، بس لا والله بجد ، هو فتح البلوج مع بداية هذا العام و لم يرسل إلا بوست واحد كافتتاحية ، و لما قرأت نبذة عنه كما كتبها حضرته عن نفسه انصدمت بما كتبه بالنهاية ...أيعقل أن يكتب عماني مسلم مثل هذا الكلام ، المصيبة أن أسمة يدل على انه عماني و خصوصا قبيلته كوني واثقة أنها عمانية و كانت عندي زميلة رائعة محترمة و بنت أصل و فصل بنفس القبيلة ...مش زي هذا القذر ... السبب انه يقول و بكل بجاحة و انحطاط انه يحب النبيذ و الأحمر منه أكثر من الأبيض و يخطط يعمل جولة نبيذية لفرنسا و عامل عزومه لمن يرغب الذهاب معه و هذا الكلام كله بالانجليزية ...كملت!! (سود الله وجهه أكثر من سواده الحالي و يا نار تشب في بطنه الخايس دنيا و أخره إنشاء الله – آسفة ما قدرت امسك نفسي من الغم) ، تصور مثل هالاشكال التي تدعي أنها من بلدنا الأصيل الجميل الراقي و يكتب و ينشر مثل هذا الكلام ... مالت عليه مالت ، بغيت اكتب له كلام و مش أي كلام ، بس قلت أترفع عن أمثالة و خاصة انه لم يكتب له أي احد...و لو أقدر أحذف هالبلوج القذر لفعلت بدون أي تردد ، وهذا هو بلوجه الوسخ:
    http://chenney.blogspot.com/
    أنا قرأت مرة قصة بريطاني مسيحي و كان منذ طفولته لا يحب الخمور و لا يحب أكل الخنازير و عاش حياته وكأنه مسلم طاهر نظيف إلى أن اكتشف الإسلام و تعاليم الإسلام فاندهش و قال انه عاش كأنه مسلم و يبتعد عن القذارة و النجاسات و أسلم أخينا هذا ليكمل طهارته... و للأسف أن نجد العكس في مجتمعنا نحن و الواجب أن يكون أنقى و اطهر المجتمعات ...
    للأسف إلى الآن لم أبدا في التعديل و الإضافة لبلوجي العماني ، و الله مشغولة شوي مع بلوجي الإسلامي و الشخصي العام المموه، الإسلامي أكثر نشاطا كوني ادخل في حوارات جادة راقية متعمقة مع مسيحيين كاثوليك بروتستانت و غيرهم و حتى ملحدين و مع اللي لسه محتار ويش يختار و أي دين ممكن يجذبه ، وحتى في قضايا أخرى كالكرتون الشائن حيث حاورني دنماركي و أعجبه كلامي الخاص و الشخصي ، ... و الحمد لله راضية كثير عن نشاطي هذا و خاصة أني مش عماله ادعوهم للدخول للإسلام بالإكراه و التهديد و لا حتى فاتحه بلوج دعوي ، بل أعرض عليهم بمصداقية و شفافية تجربتي الشخصية و أتكلم بكل عفوية و تلقائية عن هموم و أشجان و أفكار و حياة فتاة مسلمة عادية و ليس فقط عن الدين بل بكثير من القضايا... عموما أنا سعيدة بالتطور المفاجئ اللي أدى بي إلى فتح بلوج إسلامي (وهذا وحدة قصة طوووووووويلة) لكنه فتح لي باب أوسع للتحاور مع الغربيين المتشددين و المتشككين والمتحيرين في الأديان و أساس وجودنا بالحياة و حب الله و رحمته ...
    بحاول اقسم وقتي بشكل عادل بين الكل ، 4 بلوجات مو بالسهل التعامل معها بعدل ... الله يعين (أو زي ما يقول اخوي أنتي فاضيه و ما عندك شغل ، والله صحيح أنا فاضيه و ما عندي ما يشغلني ، لهذا أحاول أن افعل ما يرضيني و يملأ وقتي بشكل ايجابي و فاعل )...
    بصراحة أنا عندي اطلاع كبير بأحداث العالم الخارجي أكثر من أحداث بلدي ، و هذا نقطة سلبية عندي ، يعني فيه أمور أنا أخر من يعلم بها...و لهذا وددت فتح بلوج عماني أحاول التواصل به مع عمانيين راقيين ذوي عقول نيرة واعية محترمة لنتبادل أهم الأخبار و الأحداث التي في بلدنا عمان بشكل محترم و بعيد عن اللعب والابتذال و قله الأدب ... فهو الأهم لنا.
    أتمنى ما أكون طولت بالكلام ، ما ادري ليش أنا أنسى نفسي لما أتكلم في قضايا و أمور تهمني.
    إلى اللقاء

    بواسطة Anonymous SOS, في 1:02 ص  

  • أشكرك اختي على التعليق الطويل الممتع ، على العموم كل كتابات في هذه المدونة هي من خط قلمي ما لم أذكر غير ذلك ، على العموم كتاباتي الأدبية قليلة ...
    بالنسبة إلى المدونة التي ذكرتيها فلا حاجة إلى الإنفعال بهذه الدرجة فمثل هذه الأشكال توجد في المجتمع ، و لي نظرة خاصة عسى أن أطرحها كموضوع مستقل في المستقبل ...
    على العموم أتمنى أن أطلع على مدوناتك الأربع في أقرب فرصة .

    تحياتي

    بواسطة Blogger Zayed, في 3:29 م  

  • والله مشكور أخي على ردودك الرائعة ، ما شاء الله عليك ، عااااااااااد سامحني بسألك سؤال ، الحين اكتشفت ان الصور اللي ارفعهم ما يقدر الزائر ان يكبرها كما اخبرني احد الزوار ، و طبعا الخاصية هذي موجود بكل البلوجات الا البلوج الاسلامي ، متعبني والله ، كل يوم مشكلة ، و الحين اريد اجعل الصور ممكن تكبيرها و فتحها بالحجم العادي ، و لا ادري كيف ، ما هي الطريقة ، محتارة و لم اجد اي اوبشن بهالحالة ...ممكن تفيدني بشيء؟

    بواسطة Anonymous SOS, في 4:15 م  

  • طيب أختي يمكن أن تعطيني مثال على هذه المشكلة ، و إن شاء الله ما يصير إلا ما يطيب خاطرك

    بواسطة Blogger Zayed, في 11:39 ص  

  • عذراً...تأخرت في كتابه رد ، انشغلت شوي ، واشكرك جدا جدا جدا على التعاون ، انا وجدت حل مؤقت للمشكلة ، و اخ محترف من زوار البلوج عطاني بعض الحلول و انشاء الله بحاول انفذها و اجعل الزوار يأخذون الصور بالحجم الكبير الطبيعي...
    شكراً لك ، والى لقاء قريب

    بواسطة Anonymous SOS, في 12:07 ص  

  • I feel like now you are really feeling the real life!

    بواسطة Blogger x~nezitiC, في 2:04 م  

إرسال تعليق

<< الرجوع إلى المدونة